وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

استشاريان من المستشفى الجامعي طرابلس يحذّران من مخاطر ترك المكسّرات والبطاريات الصغيرة في متناول الأطفال.

تاريخ النشر (
2019-07-09 10:03:00
)

طرابلس 9 يوليو 2019م ( وال ) - حذّر استشاريا قسم الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى الجامعي طرابلس "عبدالباسط النعاس" ، و " أمال أبوسرويل"، أولياء الأمور من مخاطر ترك حبوب " المكسرات ، وبعض الألعاب صغيرة الحجم مثل " بطارية الريوموت ( أجهزة التحكم عن بعد ) والساعات" في متناول الأطفال من عمر ستة أشهر إلى ثلاث سنوات. وأكد "النعاس "و" أبوسرويل" عبر موقع المستشفى أن الإصابات بهذه الأشياء تعود بالضرر على الأطفال في حال ابتلاعها , بدخولها مجرى القصبة الهوائية والرئتين وانسدادها ، و يؤدي نقص الأكسجين إلى شلل دماغي تكون عواقبه وخيمة . وشدّدا من خطورة "بطاريات الريموت ( أجهزة التحكم عن بعد ) والساعة" ، على الأطفال لأنها تؤدي في كثير من الأحيان إلى حرق مريء الطفل ، وكذلك دبوس الحجاب الذي يقع لاشعورياً في القصبة الهوائية والمريء في حالة السهو عندما يضعونه بين أسنانهم . ومن الصعب استخراجه خاصة بضعف إمكانيات المناظير الموجودة حالياً التي يصعب من خلالها مشاهدته ، وانتزاعه حتى بعد تحديد مكانه في تجويف القصة الهوائية. وأكدا أن قسم الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى إجراء أكثر من " 130" ، عملية خلال العام الماضي من كل مناطق ليبيا. وطالبوا وسائل الإعلام المختلفة ومكاتب التوعية بالمستشفيات بالقيام بحملاتٍ توعوية لأولياء الأمور للتحذير من مخاطر تناول الأطفال لهذه الأجسام الغريب ، وشدّدا على ضرورة متابعة الأطفال , وعدم ترك الأشياء الضارة في متناولهم حفاظاً على سلامتهم. ...( وال ) ...

الأكثر قراءة