وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

فريق الدعم النفسي التابع للجنة شؤون الأزمة لشؤون النازحين والمهجرين يقيم جلسة حوارية مع الأمهات .

تاريخ النشر (
2019-05-18 12:37:00
)

طرابلس 18 مايو 2019 (وال) - أقام فريق الدعم النفسي التابع للجنة شؤون الأزمة لشؤون النازحين والمهجرين المكلف بمدرسة طارق بن زياد ومدرسة غرناطة الواقعة بضاحية حي الاندلس جلسة حوارية مع الأمهات تناول فيها كيفية التأقلم مع أجواء وظروف النزوح في شهر رمضان المبارك . وكان ردود الأمهات خلال هذه الجلسة أنهن في مستوى المسؤولية والوعى بما يمر به الوطن من أزمة راهنة ، وبأنهن يجاهدن من أجل تجاوز هذه المحنة ، ويعملنا على إبراز مشاعرالتفاؤل والارتياح والقبول ، وان هذه الاوضاع مهما طالت فلابد أن تزول ،، معربات عن كامل أمتنانهن للجهات المعنية لما يتم توفيره لهن وأسرهم من احتياجات . أما بالبنسبة للأطفال فقد اشتغل الفريق على النشاط الترفيهي وهو رسم الشجرة وتزينها بقصاصات ورقية ملونة على ان يضع كل طفل اسمه عليها وتعلق علي الحائط . ويأتي هذا النشاط بعد الانتهاء من المرحلة الأولى وهي مرحلة التقبل والانسجام ، والهدف من هذا النشاط هو تطوير مهارة التواصل الاجتماعي وغرس روح التعاون الإيجابي ، وتبادل المحبة والاحترام فيما بين الاطفال ، ووزيادة الثقة بالنفس ، والمساعدة على المشاركة الجماعية الإيجابية وزيادة الترابط وتقوية العلاقة بين الأطفال وإدماجهم كعائلة واحدة. من جهة اخرى وفي اطار توسيع عملها باتباع احدث الوسائل المتبعة دوليا في مجال الدعم النفسي والتعاون بين وزارة الشؤون الاجتماعية والـ " يونسيف " تسلمت لجنة الازمة وشؤون النازحين والمهجرين عدد 6 صناديق خاصة بالالعاب الموجهة والتى وضعت بشكل علمي من اجل مساعدة فريق الدعم النفسي في انجاز مهامه بشكل افضل والتي تسمى بصنادق الـ " يونسيف " حيث سيتم توزيعها على فرق الدعم النفسي العاملة ضمن لجنة الازمة. ( وال )

الأكثر قراءة