وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

مجلس الأمن يدعو جميع الأطراف للعودة إلى الوساطة السياسية للأمم المتحدة ، والالتزام بوقف إطلاق النار ووقف التصعيد بضواحى العاصمة طرابلس .

تاريخ النشر (
2019-05-10 22:50:32
)

نيويورك 10 مايو 2019 ( وال ) - أعرب مجلس الأمن الدولي عن قلقه العميق إزاء عدم الاستقرار في طرابلس وتدهور الوضع الإنساني الذي يهدد حياة المدنيين الأبرياء ويهدد احتمالات التوصل إلى حل سياسي.

وأكد المجلس في بيان صحفي أصدره مساء اليوم الجمعة في ختام جلسةً مغلقة ناقش خلالها الأزمة الإنسانيّة التي تشهدها ليبيا بالتزامن مع الاشتباكات الدائرة في العاصمة طرابلس منذ شهر - أن السلام والاستقرار الدائمين في ليبيا لن يتحققا إلا من خلال حل سياسي .

كما أعرب المجلس عن دعمه لجهود الممثل الخاص للأمم المتحدة غسان سلامي وبعثة دعم الأمم المتحدة في ليبيا للمساعدة في تجنب المزيد من التصعيد.

ودعا مجلس الأمن في ختام بيانه الصحفي جميع الأطراف بسرعة العودة إلى الوساطة السياسية للأمم المتحدة ، والالتزام بوقف إطلاق النار ووقف التصعيد للمساعدة في نجاح الوساطة.

يشار بأن الاشتباكات الجارية بضواحى العاصمة طرابلس منذ أكثر من شهر خلقت أكثر من 430 قتيل وأكثر من 2000 جريح ، كما تسببت في نزوح أكثر من 55 ألف شخص .

...( وال )...

الأكثر قراءة