وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

طبعة جديدة لكتاب طه حسين "مستقبل الثقافة" بعد ثمانين سنة .

تاريخ النشر (
2018-12-30 14:15:00
)

القاهرة 30 ديسمبر 2018 (وال) - أصدرت مكتبة الإسكندرية طبعة جديدة من كتاب "مستقبل الثقافة في مصر" لعميد الأدب العربي الدكتور طه حسين بتصدير للدكتور مصطفى الفقي، ودراسة تقديمية للدكتور سعيد إسماعيل علي. ويعد هذا الكتاب أحد أبرز الأعمال الفكرية لطه حسين ومن أكثر الكتب إثارة للجدل.. وكان بمثابة حجر ضخم ألقي في مياه الثقافة، فإذا به يحدث تموجات متتالية من المعارضة حينا، ومن التأييد حينا آخر، منذ صدوره وربما حتى الآن. ينقسم الكتاب إلى قسمين أساسيين: يتناول قسمه الأول الثقافة والهوية والانتماء والتوجه الحضاري، بينما يتناول قسمه الثاني قضايا التعليم في مصر وعلاقاته بالآخر، وخصص له مساحة أكبر؛ إيمانا منه بأن تطوير التعليم في مصر رهن بتطوير الثقافة. وسواء كان قارئ الكتاب متعاطفا مع ما فيه، أو منكرا، فقد أعتبر الكتاب "علامة" على طريق الثقافة العربية عامة والمصرية خاصة؛ مما يوجب على كل من كان له اهتمام بحركة الثقافة والتعليم في الوطن العربي أن يتوقف طويلا أمام ما تضمنه هذا الكتاب، ثم يحاول أن يضعه في إطاره الثقافي العام، من حيث الخريطة الفكرية لهذا المفكر. تجدر الإشارة إلى أن طه حسين كتب " مستقبل الثقافه فى مصر " بعد إبرام معاهدة 1936 للاستقلال بين مصر و بريطانيا، وضمنه أفكاره حول ما يجب أن يحدث طالما نالت مصر الاستقلال وهو ان تتحول إلى دوله متقدمه و متحضرة. ...(وال)...

الأكثر قراءة