ايران تحذر من أنها ستتصدى للاحتجاجات ومقتل اثنين من المتظاهرين.الأحد ، 31-12-2017 - 17:06:00



طهران 31 ديسمبر 2017 (وال) - حذرت السلطات الايرانية اليوم الاحد من ان
المتظاهرين "سيدفعون الثمن" وذلك غداة ليلة ثالثة من التظاهرات ضد السلطة
في البلاد قتل خلالها شخصان وتم توقيف العشرات بينما تعرضت مبان حكومية
لهجمات.
وهذه التظاهرات هي الاكبر منذ الحركة الاحتجاجية ضد اعادة انتخاب الرئيس
المحافظ محمود احمدي نجاد في 2009 والتي قمعتها السلطات بعنف.
وصرح وزير الداخلية رحماني فضلي "الذين يبادرون بهدم الممتلكات العامة،
وإثارة الفوضي وانعدام القانون، والمساس بأمن الشعب، مسؤولون أمام
القانون بشأن تصرفاتهم ويجب أن يدفعوا ثمن هذا السلوك".
وقتل متظاهران خلال صدامات في مدينة دورود ، بحسب ما أعلن نائب حاكم
محافظة لورستان حبيب الله خوجاستهبور .