الهيأة العامة للثقافة تحتفل اليوم باليوم العالمي للكُتّاب وحقوق المؤلفين .الأحد ، 23-04-2017 - 10:28:00




طرابلس 23 أبريل 2017 ( وال ) - تنظم الهيأة العامة للثقافة بحكومة
الوفاق الوطني، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للكُتّاب وحقوق المؤلفين
، وذلك عشية اليوم الأحد الموافق 23 من شهر أبريل الجاري بقصر الخلد
الكائن بمنطقة الظهرة بمدينة طرابلس بإقامة الصالون الثقافي .
وأوضحت الهيأة ان برنامج الاحتفاء باليوم العالمي للكُتّاب وحقوق
المؤلفين ، سيشهد عدة مناشط ثقافية من بينها عقد محاضرة ، وحلقة نقاش،
وحفل توقيع كتاب ، وأشعار، إضافة إلى إلقاء عدة كلمات بالمناسبة .
ودعت الهيأة العامة للثقافة بهذه المناسبة الأدباء والكتّاب والمؤلفين
والمهتمين بالشأن الثقافي، إلى حضور الصالون الثقافي .
الجدير بالذكر أن الكُتّاب والمفكرين والأدباء والمثقفين والمؤلفين
يشاركون في أكبر المعارض الدولية بعرض عصارة انتاجهم الفكري من خلال مزيد
من الإصدارات الجديدة فى جميع ميادين الثقافة والعلم والمعرفة ، ومن أجل
إيصال المعرفة إلى المهتمين بشكل مباشر ، وتمكينهم من الاطلاع على
انتاجهم الفكري والثقافي والعلمي وتعظيم خياراتهم ، وعرض هذا الانتاج
والتعريف به من خلال الندوات واللقاءات الفكرية والثقافية .
هذا وكانت مكتبة طرابلس العلمية العالمية قد أحتفت عشية الخميس بتكريم
عدد من الكاتبات الليبيات ، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للكُتّاب وحقوق
المؤلفين ، وقد أعدت المكتبة برنامجاً حافلاً للاحتفاء بالمكرمات ، وبما
يليق بدورالثقافة الليبية .. حيث تم تكريم المبدعة الناقدة الدكتورة "
فاطمة الحاجي"، والروائية " نجوي بن شتوان" إلى جانب الكثير من المبدعات
الليبيات من خارج الوطن للاحتفاء بإبداعهن، اعترافاً بدورهن الملهم
والفاعل في المشهد الثقافي الليبي والعربي ، وأختيار الشاعرة الفلسطينية
"وجدان شكري عياش" ضمن المكرمات في الاحتفاء باليوم العالمي للكتاب .
وقد جاء هذا الإختيار للاحتفاء بالمبدعة الليبية في مجال
الكتابة أينما كانت عقب اللقاءات المتتالية التي جمعت نخبة من المهتمين
بالابداع والثقافة في ليبيا ، والتي احتضنتها مكتبة طرابلس العلمية
العالمية بدءً من صاحبة مكتبة طرابلس العلمية العالمية السيدة " فاطمة
احقيق" ، والأستاذ "يونس الفنادي"، والإعلامية "فريدة طريبشان" والشاعرة
"حنان محفوظ"، والأستاذة "آسيا الشقروني"، والاستاذة " ليلي المصراتي"،
والشاعرة "حواء القمودي". وكان الإختيار للاحتفاء بالكاتبة الليبية هو
محور هذه اللقاءات .
ولعل في اختيار الدكتورة " فاطمة الحاجي" لتكون ضمن لجنة التحكيم
بجائزة البوكر العربية، ووصول العمل الروائي (زرايب العبيد) للمبدعة
الليبية " نجوي بن شتوان"، تكريسا لدورالكاتبة الليبية واثبات لاحقيتها
لهذا التكريم .

( وال )