عدد من الدول الكبرى تؤكد على ضرورة ان تكون المؤسسات النفطية تحت الاشراف الحصري لمؤسسة النفط وبعيدة على التجاذبات السياسية .الجمعة ، 24-03-2017 - 19:29:00

عدد من الدول الكبرى تؤكد على ضرورة ان تكون المؤسسات النفطية تحت الاشراف الحصري لمؤسسة النفط وبعيدة على التجاذبات السياسية .طرابلس 24 مارس 2017 ( وال ) - أكد سفراء كلّ من جمهورية الصين وفرنسا والاتحاد الروسي وبريطانيا وإيرلندا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا ، على أنّ البنية التحتية للنفط وعمليات إنتاجه وتصديره وإيراداته هي ملك لجميع الشعب الليبي، مطالبين ببقائه تحت الإشراف الحصري للمؤسسة الوطنية للنفط.\nكما دعا السفراء في بيان لهم نشر على الصفحة الالكترونية للسفارة الامريكية بليبيا اليوم الجمعة جميع الأطراف إلى ضبط النفس وتجنّب اللجوء إلى الحلول العسكرية، وحل الخلافات من خلال العملية السياسية .\nوأشار البيان الى أن اللجوء الى الحلول العسكرية من شأنه أن يهدّد السلام والاستقرار والأمن في ليبيا .\n\n...( وال )...